الاخبار

الســـمنت العــــراقية تحقق نسبة تطور بلغت ( 165 ) % في خطة الإنتــاج لعام 2018 “..

حققت الشركة العامة للسمنت العراقية في عام 2017 تطور ملحوظ في نسب الإنتاج والمبيعات من مادة السمنت والنورة والفلر بلغت ( 27 ) % مقارنة بالعام 2016 والتي شهدت طفرة في نسبة المبيعات بعد قرار منع الإستيراد المطبق منذ بداية عام 2016.

وقال مدير عام الشركة المهندس حسين محسن عبيد الخفاجي أن الشركة بادرت من خلال خطة عمل مكثفة لزيادة الطاقة الإنتاجية بإدخال خطوط إنتاجية جديدة وإعادة تأهيل وصيانة المعامل في المحافظات المحررة وتأمين مستلزمات تشغيلها بالجهود والإمكانيات الذاتية وبأقل الكلف.

كاشفاً عن إعداد خطة إنتاج لعام 2018 ستصل نسبة التطور فيها بالإنتاج والمبيعات تبلغ ( 165 ) % وفق ما معد له من قبل الشركة في إدخال معظم معاملها للخدمة في المناطق المحررة, فضلاً عن أعمال التأهيل المستمرة وإستحداث الخطوط الإنتاجية في معامل السمنت الجنوبية.

وأشار الخفاجي أن الشركة تسير وفق خطط ممنهجة ومدروسة مستندة إلى الخبرات الكبيرة لمنتسبي الشركة في تطوير الإنتاج كماً ونوعاً وتوفير كافة إحتياجات السوق المحلية بمختلف قطاعاتها وما حققه معمل سمنت بابل أحد معامل الشركة العام الماضي في إنتاج السمنت غير النمطي والخاص بآبار النفط وتجهيزه لشركـــات نفط البصرة ونفط ميســـان ونفط الوسط وبصنفيه ( B – G ) يعتبر دليل على ما تمتلكه الشركة من الإمكانيات الكبيرة في تصنيع جميع أنواع السمنت وبجودة عالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *