الاخبار

ضمن جولاته الميدانية: رئيس مجلس النواب العراقي المهندس محمد الحلبوسي يزور محافظة نينوى برفقة وزير الداخلية قاسم الأعرجي ووفد نيابي “…

في اطار زياراته الميدانية وصل رئيس مجلس النواب السيد محمد الحلبوسي صباح اليوم إلى محافظة نينوى برفقة وزير الداخلية السيد قاسم الاعرجي ووفد نيابي حيث إلتقى بمحافظها السيد نوفل العاكوب واجتمع بأعضاء مجلس المحافظة وعدد من رؤساء الدوائر في المحافظة.

وأكد الرئيس الحلبوسي خلال اجتماعه بالسيد العاكوب إن المحافظة سيكون لها النصيب العالي من الاهتمام داعياً إلى تأسيس مجلس أعلى للإعمار من الكفاءات ليكون سانداً ومعززاً لإعادة إعمار المحافظة.

وأضاف المهندس علي زيدان معاون المدير العام في حديثه خلال لقائه السيد رئيس مجلس النواب عن انجازات معامل السمنت الشمالية والدعم المتواصل من لدن معالي وزير الصناعة والمعادن الاستاذ المهندس محمد شياع السوداني الذي افتتح معامل السمنت الشمالية بحضور النائب احمد الجبوري الذي أكد إن الاحتفال بافتتاح المعامل كان أشبه بعرس موصلي بهيج.

كما أشاد السيد المعاون بالدعم المتواصل الذي يقدمه الاستاذ المهندس حسين محسن عبيد الخفاجي المدير العام للشركة العامة للسمنت العراقية وطالب السيد رئيس مجلس النواب بفتح الطرق إلى محافظات القطر بعد أن أصبح إنتاج المعامل يفيض عن حاجة المحافظة وطالب بالإيعاز إلى نقاط التفتيش لتسهيل مهمة عبور شاحنات نقل السمنت إلى المحافظات المجاورة كون نقاط التفتيش تمنع عبور تلك الشاحنات وبحضور وزير الداخلية الاستاذ قاسم الاعرجي الذي وعد بمتابعة الموضوع وكان الرئيس الحلبوسي قد طالب السيد المعاون بنقل الفائض عن حاجة المحافظة إلى محافظة صلاح الدين للمساهمة بإعمار المحافظة.

وتضمن اجتماع السيد رئيس مجلس النواب بأعضاء مجلس المحافظة بحث العديد من القضايا التي تخص محافظة نينوى وتمس حياة مواطنيها الكرام منها فتح الطرق الرئيسية واصدار التصاريح الأمنية ومستحقات المحافظة المالية وضرورة اطلاقها وتطبيق قانون 21 لسنة 2008 الذي يخص رسم السياسة العامة بالتعاون مع الوزرات المعنية واطلاق التعويضات المالية لضحايا الارهاب وفتح مطار نينوى, إضافةً إلى إعادة النازحين واغلاق المخيمات وفي مستهل حديثه بارك الرئيس الحلبوسي لأهالي نينوى تحرير مدينتهم من سيطرة الارهاب وعودتهم لها مشيداً بتاريخ المدينة الحضاري وكرم مواطنيها حيث أبدى تعاطفه مع المأساة التي مروا بها كما زار رئيس مجلس النواب قيادة عمليات نينوى واطلع على أبرز الاحتياجات اللازمة مثمناً الدور الكبير لعمليات نينوى وكافة منتسبيها في دحر الارهاب وملاحقة زمره وتأمين مدن وقصبات المحافظة وان العراقيين حين تصدوا لتنظيم داعش كانوا يدافعون عن الأمن والسلم العالميين وليس عن أمن العراق فقط وأكد السيد الحلبوسي إن أبرز أسباب وجود الارهاب هو البطالة وعدم وجود مصادر للرزق وفرص عمل للمواطنين كما دعا الأجهزة الأمنية إلى ضرورة حسم قضية تشابه الأسماء التي خلقت مشاكل كبيرة وذلك عبر توحيد قاعدة البيانات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *